متوسطة اشجارالدلب * فلفلة* سكيكدة

كل مايتعلق بشؤون المتوسطة - دروس _ فروض - امتحانات - اعلانات - اخبار ..الخ
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المدارس الفنية السنة الرابعة تابع 02

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
djamel21
Admin
avatar

المساهمات : 17
تاريخ التسجيل : 23/04/2008
الموقع : منتديات سكيكدة

مُساهمةموضوع: المدارس الفنية السنة الرابعة تابع 02   السبت 07 فبراير 2009, 00:39

المدرسة التجريديةالتمهيد:
لقد تبين لنا أخي الطالب من خلال التيارات الفنية الحديثة التي تعرفنا عليها في دروسنا السابقة كالوحشية و التكعيبية إن الإبداع الفني في القرن العشرين أخد تدريجيا طريق المغامرة الفكرية و الفردية بالابتعاد عن الفن الموضوعي و الواقعي و التخلي عن الأشكال و العناصر الطبيعية المعروفة.
فمن الكتلة اللونية عند سيزان إلى انفجار الألوان عند الوحشيين إلى التكعيبة و تفتيت الأشكال و جاءت التجريدية كآخر مرحلة تكتمل فيها الحلقة للتخلي نهائيا عن الصورة المألوفة فيصبح الإبداع الفني مبنيا على أشكال جديدة و علاقات خاصة لا ترتكز في الشيء على الواقع المألوف فما هي التجريدية ؟
- مفهوم التجريدية:
تعتبر التجريدية من أهم المدارس الفنية الحديثة التي تبنت و استوعبت الاتجاه العقلي و العاطفي النفساني كقاعدة في النظام و التناغم الموسيقى و البناء معبرة بذلك عن الأشياء غير التمثلية في أجمل صورها محققة توازنا ممتازا بين الذهن و الخيال ، فعرف الإبداع الفني قمة الفردية فإذا كانت المدارس الفنية الحديثة الأخرى اعتمدت إلى حد ما على توحيد مجموعة من الفنانين حول أسلوب و منطلق مشترك فإن التجريدية تضمنت أساليب فنية كثيرة و فروع عدة يمكن حصرهما في قسمين كبيرين هما التجريدية التعبيرية و التجريدية الهندسية.
التجريدية التعبيرية:
يقوم هذا الأسلوب التجريدي على عاملين متناقضين في نفس الوقت ، عامل التمحيص و التدقيق العقلي و عامل البداهة و العفوية الانفعالية و العاطفية للحصول على أثر فني مدروس و متقن مبني على لطخات لونية مبهمة ، أو متفجرة أو على خطوط تعبيرية ممددة تارة منحنية أو منكسرة و تارة أخرى،كل ذلك في إنشاء و تشكيل موسيقى و حركة تعبيرية تستند إلى العاطفة غنائية و من أقوى و أقدر ممثلي هذا الأسلوب الفنان فاصالي كوندنسك
فمن هو فاصالي كوندنسكي ؟
واد الفنان الروسي سنة 1866 بموسكو و قضى فترة طفولته في بلاد الفن روما و فلورنس و بعد أن درس القانون في بداية أمره قرر الهجرة إلى ميونيخ لدراسة الفن و منذ سنة 1908 بدأت تتجلى في أعماله بوادر التحرر من الواقعية إلا أن أول لوحة تجريدية له أنجزت سنة 1910 ثم شارك في تأسيس جماعة الفارس الأزرق في ألمانيا هي حركة تجريدية و كان أستاذا لمدرسة الباوهارس و بعد استلاء هتلر على الحكم في ألمانيا طرده النازيون فسافر إلى باريس و عاش فيها إلى أن مات سنة 1944.
- التجريدية الهندسية:
يعتبر الأسلوب الهندسي أكثر الأساليب التجريدية اعتمادا على لعقل باستعماله للمنطق الرياضي و التنظيم الهندسي في بناء اللوحة الفنية عن طريق خطوط صافية أفقي و عمودية ، و زوايا قائمة في وضع شاقولي و بألوان نقية صافية و يمكن اعتبار التجريدية الهندسية تعديلا للتكعيبية و تصفية و تطهيرا لها من نزعتها الزخرفية الهوجاء ، خاصة إذا علمنا أن أكثر ممثلي هذا الأسلوب كانوا تكعيبيين في مراحلهم الفنية الأولى كما كان لهذا الأسلوب تأثيرا كبير على المجالات الفنية الأخرى خاصة في التصميم الصناعي و الفن المعماري و منا مدرسة الباوهاوس و ظهور المهندسين معماريين كبار أشهرهم الكوربيزية الذي كان لأحد أقطاب هذا الأسلوب و هو بيات مندريون تأثيرا كبير عليه فمن هو بيات مندريون ؟
- هو فنان هولندي ولد سنة 1872 درس الفن بأكاديمية امستردام بدأ يرسم المناظر الطبيعية ثم تأثر بالتكعيبية عندما سافر إلى باريس سنة 1910 إلا أنه سرعان ما بدأ في تصفية أسلوبه التكعيبي و تطهيره ليقتصر على الأشكال الهندسية الخالصة لا غير.
- و بعد عشرين سنة من الممارسة الفنية و البحث أوجد مندريون أسلوبا شخصيا يعرف باسم التشكيلية المحدثة نظر لها من خلال مقالات فنية نشرها في مجلة الأسلوب التي أسسها هو نفسه و لقد كان لأسلوبه هذا و نظرياته الفنية الأثر الكبير على فن العمارة الحديثة و من أشهر لوحاته اللوحة القصيدة و لوحة تكوين و فيهما يظهر جليا أسلوبه الهندسي و تشكيلته المحدثة.

المدرسة السيريالية
نشأت المدرسة السيريالية الفنية في فرنسا، وازدهرت في العقدين الثاني والثالث من القرن العشرين، وتميزت بالتركيز على كل ما هو غريب ومتناقض ولا شعوري. وكانت السيريالية تهدف إلى البعد عن الحقيقة وإطلاق الأفكار المكبوتة والتصورات الخيالية وسيطرة الأحلام. واعتمد فنانو السيريالية على نظريات فرويد رائد التحليل النفسي، خاصة فيما يتعلق بتفسير الأحلام.
وصف النقاد اللوحات السيريالية بأنها تلقائية فنية ونفسية، تعتمد على التعبير بالألوان عن الأفكار اللاشعورية والإيمان بالقدرة الهائلة للأحلام. وتخلصت السيرالية من مبادئ الرسم التقليدية. في التركيبات الغربية لأجسام غير مرتبطة ببعضها البعض لخلق إحساس بعدم الواقعية إذ أنها تعتمد على الاشعور.
واهتمت السيريالية بالمضمون وليس بالشكل ولهذا تبدو لوحاتها غامضة ومعقدة، وإن كانت منبعاً فنياً لاكتشافات تشكيلية رمزية لا نهاية لها، تحمل المضامين الفكرية والانفعالية التي تحتاج إلى ترجمة من الجمهور المتذوق، كي يدرك مغزاها حسب خبراته الماضية.
والانفعالات التي تعتمد عليها السيريالية تظهر ما خلف الحقيقة البصرية الظاهرة، إذ أن المظهر الخارجي الذي شغل الفنانين في حقبات كثيرة لا يمثل كل الحقيقة، حيث أنه يخفي الحالة النفسية الداخلية. والفنان السيريالي يكاد أن يكون نصف نائم ويسمح ليده وفرشاته أن تصور إحساساته العضلية وخواطره المتتابعة دون عائق، وفي هذه الحالة تكون اللوحة أكثر صدقاً.
الســريــاليزم
الدهشة تأتي من تجاوز الواقع المترابط الذي أَلِفَه الناس وتعودوا عليه، والدهشة هي التي تكسر جليد الحقيقة وهي البركان الذي يمزق هذه الحقائق المقامة على أرض الواقع، وعلى الفنان والأديب أن يثير بكافة الطرق والأساليب - بل والحيل - دهشة الناس؛ من هذا المفهوم انطلقت السريالية.

والسريالية هي وليدة المحنة النفسية والفكرية التي أعقبت الحرب العالمية الأولى، وقد بدأت بنجاة بعض من الفنانين والكتاب والشعراء كانوا قد اشتركوا في الحرب وذاقوا أهوالها، ولم ينجحوا في التخلص من القلق الذي أصبح ملازمًا لهم من أثر الحرب، وخرج هؤلاء من
الحرب ليجدوا أن العالم يسير من جديد وكأن شيئًا لم يحدث، ولعل عودة الحياة لسيرها المعتاد هو الذي أصابهم بالدهشة، فلازال دوي القنابل في أذهانهم يصمها ويسدها؛ فتجمع هؤلاء الشعراء والأدباء والفنانين في باريس وبدأت ثورة السريالية بقيادة الشاعر أندريه
بريتون في عالم الفن والأخلاق والأدب.
يقول بريتون في كتاب: "الخطوات الضائعة" إن واحدًا من المثقفين أو المفكرين لم يكن في مستوى أحداث 1914م، 1918م، فقد كانت الأحداث تَلْطِمُ المفكرين كما تلطم الأمواج الهائلة سفينة صيد صغيرة، وتحوَّلت خيبة الأمل الشديدة إلى غضب وقنوط وشتائم وبدأوا يعلنون
كراهيتهم للعائلة والوطن، ويثورون على الأخلاق والمبادئ".
إن السريالية دعوة لمغامرات نفسية وفنية ومحاولات لاكتشاف ظلمات النفس؛ فهم يعتقدون أنه لا يكفي أن يقتصر الإنسان على الواقع الذي يدركه المنطق، وإنما يرون في النفس الإنسانية أغوار لا يفسرها المنطق أو القواعد العقلية، وإذا كان العالم قد فهم العلوم وأقام
الهندسة واكتشف قوانين الطبيعة، فماذا صنع بالنفس الإنسانية؟!
أين الخيال؟!، أين الأحلام؟!، أين الحرية؟!، فالخيال عندهم والخيال الجامح هو نقطة البداية، فهم يُعَرِّفون الخيال أنه الشيء الذي سيصبح حقيقة، ولقد وصل معهم الخيال إلى حد الجنون، وأشهر نموذج للجنون هو الرسام سلفادور دالي، فلم يرسم مناظر أو مرئيات بل كان
كل همه أن يرسم بغاية الدقة والتجسيم تلك الصور التي تهرب من أصابع الواقع، فكان يمضي أوقات لَهْوِهِ يرسم مناظر طبيعية كاملة على جواهر صغيرة لا يزيد حجمها على حجم الحبة الكبيرة، وله رسوم منتشرة في المتاحف الحديثة عنوان على الغرابة والدقة.
أما الأحلام فكان حلمهم أن يخرجوا بأي شيء مألوف يستعمله الناس استعمالاً مألوفًا إلى شيء لم يتعود عليه الناس؛ فحاولوا جمع أكبر عدد ممكن من الصور التي لا يقبل المنطق أن تكون متقاربة أو متتابعة فهم يكتبون مثلاً عن الزنجية الشقراء.
وبدأ سلفادوردالي يرسم ساعة لينة أو امرأة برقبة زرافة فكل غرضهم تغير ما تعود عليه الناس وألفوه.
فما موقف السرياليزم من العالم وماذا يريدون للعالم ومنه؟! أنهم يقولون إن غايتهم تحرير الإنسان، فالسريالية تكشف دور الحرية، والحرية في نظرهم أن يتحرر الإنسان من كل قيد أيًّا كان نوع القيد، وهم أقرب بهذا من الفوضويين فشعارهم تنظيم المجتمع "كل حسب
رغبته".
عن السيريالية
السُريالية كلمة مركبة من كلمتين sur و realism وتعني فوق الواقع. وحركة السريالية حركة أدبية وفنية تفضي إلى علم الأخلاق والسياسة.
ظهرت الأفكار الأولى لهذا الأسلوب لدى الشاعر الفرنسي "آبو لينير" الذي ابتدع كلمة السريالية عام 1917م
وتعتبر السريالية أحد أهم التيارات المعاصرة، تأسست عام 1924م حين نشر الكاتب أندريه بروتون بيان السريالية الشهير، وحدد مفاهيم هذه المدرسة الفنية وإطارها العام الحاوي لمحاولات التعبير عن عوالم اللاوعي والازدواجية والأحلام والكوابيس، كما أن عوالم تعبيرها
تضم كذلك الحالات التشاؤمية والسوداوية والموت والرعب والضجر وغيرها. ومن الأسباب الجوهرية التي دفعت أندريه بروتون إلى إصدار "بيانات السريالية" الشهيرة (المانيفيستو) انشغاله الواسع بنقل السريالية من مجرد حركة أدبية مباشرة إلى مذهب فكري عام.. أو بعبارة
أدل من حالة التمرد إلى حالة الثورة..
أبرزت السريالية في مجال الرسم مالها من قيمة عالية في الحركة الفنية، وأول معرض للسريالية ظهر عام 1952م جمع آثار ماكس إرنست وهانز آرب .. وفي بداية حياتهم الفنية انتمى عدد من الرسامين إلى المادية ومنهم ، مان راي ودوشان .
السريالية والأحلام
للسريالية علاقة بالتحليل، وكتابات سيغموند فرويد كان لها تأثير على جميع السرياليين، وعلى رأسهم أبو السريالية أندريه بروتون الذي درس الطب، وتخصص في علم وظائف الأعضاء، وكان على علم تام بأفكار فرويد، فحاول إدخالها إلى النظرية السريالية (تفسير الأحلام،
تصريف الطاقات المكبوتة..)، مما أتاح للسرياليين فرص الاهتمام بالرموز الجنسية والمعالجة الصريحة والمكشوفة لموضوعات الجنس، وليس أدل على ذلك (في المجال التشكيلي) من لوحات (إيف تانجي) و(رونيه مارجريت) ثم الرسام الإسباني الشهير سالفادور دالي الذي تعتبر
رسومه للأحلام أعظم رسوم السريالية المتأثرة بهذا الاتجاه
الأسلوب والفلسفة
الرغبة في تخطي الواقع والاعتماد على الصدفة وإحداث المفاجأة والغرابة من أجل تحرير التفكير وضعوا الكثير من التقنيات الحديثة. والسريالية كأداة للتعبير ظهرت كغيرها ساخطة على الواقع.. واقع الإنسانية، لدرجة اعتبارها امتدادا للمدرسة الدادائية، متنكرة لكل
الأصول والخطابات الرسمية، ورافضة كل أشكال السلوك الإنساني الغث المبني على الاستهلاك الخادع.
أبرز ممثلي هذا الفن في الرسم : سلفادور دالي، ماكس ارنست، كريكو ومارك شاكال.
أُعجب السرياليون بالرمزية السحرية لدى جوستاف مورو، وبالرؤى الهلوسية لدى الرومانسي فوسلي.
-

الدرس: المدرسة السريالية
- إنها المدرسة السريالية و مفهومها يتجلى في تسميتها المركبة من كلمتين sur -réalisme اللتين تعنيان ببساطة ما فوق الواقع و نلاحظ هنا أن الدادائين قد مهدوا بجرأة و قوة طريق السريالية التي امتاز بالإيجابية و هي نقطة الفرق بين الاتجاهين حيث حاول السيرياليون ملء الفراغ الذي تعمده الدادائيون و ذلك عن طريق البحث عن الظواهر غير العلمية للفكر سواء بالوسائل العلمية أم الوسائل الحدسية و بهذا الأسلوب توصلوا إلى طريقة جديدة سماها أبو للينير( السريالية ) و قد توجت ببيان رسمي فيها.
- بعد هذا التقديم أخي الطالب نتطرق إلى البيان السريالي و ما يتضمنه من اتجاهات فكرية و سياسية و فنية ، لقد صيغ بيان السريالية من طرف الفنان الفيلسوف الشاعر اندريه بريتون و وقعه أصدقاؤه الشعراء ادوارد و اراغون و هو عبارة عن حرب ضد القوانين و الاتفاقات التي كانت تخنق فكر الإنسان ، حيث أرادوا التحرر التام من كل القيود ، بتخليهم عن الواقع و تخلصهم من رقابة العقل و من جميع الأوامر الأخلاقية و الدينية الجمالية ، ثم اللجوء إلى غموض الخيال و الحلم البعيد معتبرين انه بالخيال يمكن تحقيق عالم موضوعي ، يخيم فيه منطق العبث الذي اعتمد عليه بودلير و قد تأثر السرياليون بفرويد فيلسوف التحليل النفسي خاصة عندما اعتبروا أنفسهم آلات مسجلة لصوت اللاشعور و على عكس الدادائية التي نشأت على الفوضى فإن السريالية سعت عن طريق العمل المشترك المنسق إلى تحقيق ثورة مستمرة متأججة من جهة أخرى نلاحظ أن فشل السرياليين سياسيا أدى إلى انتقال أكثر أعضائهم إلى اليمين بعد أن كانوا يساريين ، ثم تحولت اهتماماتهم نحو العلم و الشعر و التصوير و السينما ، حيث أصبح من الواضح أن التصوير في الربع الثاني من القرن العشرين تأثر تأثرا عميقا بالتفكير السريالي فقد تخلصت السريالية من مبادئ التصوير التقليدية و ارتكزت على أساس نفسي لاشعوري ، رغم أنها لا تؤمن بمبدأ الفن للفن و رغم طابعها الالتزامي و لئن كانت جميع تعاليمها تتجمع في وحدة ذهنية فغن أساليب البعض من الفنانين منهم كاثي و ميرو و آرب و ماغريت تختلف تمام الاختلاف عن تلك التي كانت لأوائل الرسامين أمثال: بوش و برغل و رودون و أنصور.
- و أما إذا نظرنا إلى التطور السياسي للسريالية فإننا نراها قد استمرت بفعل بعض الموهوبين الذين خلفتهم الحرب العالمية الثانية و الذين عاشوا عصر الذرة فدفعهم شعورهم بالقلق إلى البحث عن الأشياء الغربية العنيفة وإلى البحث عن الدوران الضوئي و الحذر الوهمي و عن الصوفية البدائية في الطقوس الإفريقية و عن رمزية غير تمثلية و عن واقعية غير مرتبطة بعالم الجنس ن أو عن واقعية جديدة سحرية.
- بعد أن تطرقنا أخي الطالب لمفهوم المدرسة السريالية نشرع في الحديث عن حياة أحد أقطابها ، و الذي يعد من أكبر فناني هذه المدرسة و أثره الفني.
- إنه الفنان سلفادور دالي
- ولد الفنان سلفادور دالي قرب برشلونة( إسبانيا ) سنة 1904 وتلقى دراسته الفنية في أكاديمية مدريد ، اهتم في البداية بالمستقبلية ، ثم بأعمال جيريكو و كارا إلى أن اتصل ببيكاسو عام 1928 و بجماعة السرياليين و عند زيارته لإيطاليا تأثر بأعمال رفائيلو.
- كان الفنان دالي رساما و مزينا للمؤلفات الأدبية و لقد أوجدوا لهذا النوع من الرسم طريقة جميلة بدت في كتاب كيشوت و الكوميديا الإلهية و كتاب حياة سلفادور دالي.
- لعب سلفادور دالي دورا خطيرا في تاريخ السريالية فلقد أوجد نظرية البارانويا النقدية المبنية على الحركة الإيجابية و على اندفاعية العبث لقد صور دالي العالم الغيبي بقوة مدهشة و بطريقة عميقة كما جاء في لوحته إلحاح الذاكرة التي مثلها بعدد من الساعات التي تصور الزمن في وضعيات مختلفة و هي على شكل مواد ذائبة في عالم غريب جاف و قاسي لا نعرف له بداية و لا نهاية مركبا إياه من عناصر طبيعية تتمثل في السماء و البحر و الأرض و كتلة من الصخور غير منظمة و عناصر اصطناعية تتجسد في الساعات و الكتلتين من الخرسانة المسلحة المنظمين ، كما يبرز بقوة حشرات تتجسد في الذباب و النمل تقرض ( تأكل ) الزمن المتمثل في الساعات و بهذه الغرابة اللامتناهية في عالم الخيال و اللاشعور استطاع الفنان أن يجمع بين القوتين: قوة اللاشعور غير محسوسة و غير الملموسة و قوة الواقع المحسوس و لملموس في موضوع واحد الذي تجمعه الذاكرة في قالب جمالي أساسه القوة الفكرية التي تمجد قوة العقل ( أنظر شكل 1 ).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
المدارس الفنية السنة الرابعة تابع 02
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
متوسطة اشجارالدلب * فلفلة* سكيكدة :: منتدى المتوسطة :: مستشار التربية :: مواد دراسية :: تربية تشكيلية-
انتقل الى: